صعد الجيش الإسرائيلي من عملياته في الضفة الغربية، واقتحم معظم مناطقها، اليوم الجمعة، في حملات دهم واعتقالات واسعة، بعد يوم واحد من قتله فلسطينيين وإغلاقه محالّ صرافة ومصادرة أموال من فلسطينيين في الضفة، ما أجج التوترات قبل أن يرد الفلسطينيون بعمليتين، مستخدمين الدهس والطعن على حواجز عسكرية جنوب الضفة.

 

Thank you for reading this post, don't forget to subscribe!

 

ودهس فلسطيني بسيارة مجموعة من الإسرائيليين كانوا قرب مستوطنة عتنيئيل جنوب الخليل في الضفة، فأصاب أربعة منهم، بينهم جراح متوسطة وخطيرة، قبل أن يقتله جنود الجيش الإسرائيلي.

 

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية إن الجنود أطلقوا النار على فلسطيني كان يقود سيارته جنوب مدينة دورا، بعد دهسه عدداً من الإسرائيليين.

 

وأعلنت وزارة الصحة الفلسطينية في وقت لاحق أن الهيئة العامة للشؤون المدنية أبلغتها باستشهاد الشاب عمرو عبد الفتاح أبو حسين عند مدخل واد الشاجنة شرق مدينة دورا.