توالت الإدانات العربية لحادث التفجير الذي وقع صباح الأحد بالعاصمة التركية أنقرة، وأدى إلى إصابة عنصري أمن.

 

وأعربت المملكة العربية السعودية عن إدانتها واستنكارها الشديدين لمحاولة الاعتداء الإرهابي على مديرية الأمن التابعة لوزارة الداخلية بتركيا.

وأكدت وزارة الخارجية السعودية رفض المملكة التام لكل أشكال العنف والإرهاب والتطرف، مجددةً دعم المملكة لكل الجهود الرامية إلى القضاء على الإرهاب والتطرف بكافة أشكاله وصوره وتجفيف منابع تمويله، ومعربةً عن خالص التمنيات للمصابين بالشفاء العاجل والأمن والسلامة لتركيا وشعبها الشقيق.

وفي القاهرة، أدانت مصر بـ”أشد العبارات”، اليوم الأحد، الهجوم الإرهابي الذي وقع في العاصمة التركية أنقرة واستهدف مقر المديرية العامة للأمن بوزارة الداخلية.

وأكدت وزارة الخارجية المصرية في بيان لها اليوم تضامنها الكامل مع تركيا حكومة وشعباً، معربة عن خالص التمنيات بسرعة الشفاء للمصابين.

وشددت مصر على موقفها الثابت الذي يرفض كافة أشكال الإرهاب والعنف المؤدي إلى زعزعة الاستقرار وترويع المواطنين.

وفي عمان، أدانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية الهجوم الإرهابي الذي استهدف مقر المديرية العامة للأمن التابعة لوزارة الداخلية التركية، في العاصمة أنقرة.

وأكدت الوزارة، في بيان اليوم الأحد، تضامن المملكة الأردنية مع تركيا، ورفضها واستنكارها التام لكافة أشكال العنف والإرهاب التي من شأنها زعزعة الأمن والاستقرار، معربةً عن تمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين .

وكان انفجار قد وقع صباح الأحد عند مدخل المديرية العامة للأمن بوزارة الداخلية التركية بأنقرة.

وقال وزير الداخلية التركي علي يرلي كايا، إن تفجيرا انتحاريا استهدف وزارة الداخلية بأنقرة، موضحا أن شخصا فجر نفسه داخل سيارة عند مدخل مقر وزارة الداخلية، فيما تم تحييد الآخر.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *