قرر مجلس نقابة الأطباء عدم توجه جميع الاطباء “بمن فيهم المدراء” إلى أماكن عملهم في جميع مرافق وزارة الصحة ومستشفياتها غدا صباحا وعلى الحكومة تحمل مسؤولياتها.

وقالت النقابة في بيان لها، مساء اليوم السبت، إن هذا القرار جاء بسبب “تعنت الحكومة وتنصلها من مسؤولياتها لحماية السلم الأهلي والمجتمع المدني والأمن الصحي وحماية وسلامة أطبائنا وأعراضهم كونهم مواطنين فلسطينيين، حيث تم تهديدنا بحل نقابة الأطباء كجسم نقابي حر في دولة فلسطين”.

وشددت النقابة على الأطباء بوقف التعليم الطبي في جميع كليات الطب وفي المستشفيات الحكومية والخاصة .

ودعت النقابة في بيانها، لاعتصام حاشد يوم الخميس القادم في رام الله وسيحدد المكان لاحقا.

وأكدت على أنه في حال تم المس بالنقابة كهيئة ومجلس النقابة وأي منتسب لها سيتم الإمتناع عن تقديم الخدمات الطبية في جميع مرافق القطاع الصحي العام والخاص والاهلي.

وطالبت الحكومة أن تقف على قدر المسؤولية لحفظ السلم الأهلي والمدني والمجتمعي والصحي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *