هل تسبب “خطأ فادح” في كشف العرين السري للرئيس الروسي فلاديمير بوتين تحت الأرض؟

على ذمة مخططات نشرها موقع “بيزنس إنسايدر” الأمريكي، فإن المخبأ عبارة عن مجمع تحت قصر بوتين الذي تبلغ تكلفته مليار جنيه استرليني في منطقة منحدرة تطل على البحر الأسود.

وفي التفاصيل، قيل إن الرئيس الروسي أمر ببناء أنفاق على عمق 50 مترا تحت سطح الأرض حرصا على بقائه في حالة اندلاع ثورة أو حرب.

المخبأ السري كما تمت تسميته، تم بناؤه قبل ضم روسيا لشبه جزيرة القرم عام 2014، وهو مكتمل بكنيسته الخاصة وحلبة التزلج على الجليد، ويمتد على مساحة 190 ألف قدم مربع على حافة مطلة على البحر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *