لا تزال المفاوضات بين حماس وإسرائيل تراوح مكانها بسبب رغبة حماس في التزام إسرائيل بوقف دائم لإطلاق النار بعد تبادل الأسرى وفقا لتقرير نشرته صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية.

واضافت “المفاوضات متعثرة مما يقلل من احتمال التوصل إلى اتفاق فعلي قبل بداية شهر رمضان.وناقش المفاوضون اقتراحا لوقف إطلاق النار لمدة ستة أسابيع، تقوم حماس خلاله بإطلاق سراح حوالي 40 أسيرا اسرائيليا- بما في ذلك النساء والمسنين والمرضى، وخمسة جنود إسرائيليين مقابل عدد كبير من الاسرى الفلسطينيين.

وتضمنت المناقشات شروط إطلاق سراح ما لا يقل عن 15 أسيرا فلسطينيا تتهمهم اسرائيل بقتل اسرائييلين.

وقال مسؤولون أميركيون إنهم يأملون في التوصل إلى اتفاق ووقف مؤقت للحرب قبل شهر رمضان الذي من المتوقع أن يبدأ الأثنين.وأعرب الرئيس بايدن الأسبوع الماضي عن ثقته في أن الاتفاق في متناول اليد.