أعلنت شركة «أدنوك للحفر» اليوم عن نتائجها المالية للنصف الأول والربع الثاني من عام 2023.

 

Thank you for reading this post, don't forget to subscribe!

وسجلت خلال النصف الأول من هذا العام ارتفاعاً في إيراداتها وصل إلى 5.29 مليار درهم (1.4 مليار دولار أميركي)، بزيادة نسبتها 13% على أساس سنوي، كما سجلت ارتفاعاً في صافي الأرباح وصل إلى 1.64 مليار درهم (446 مليون دولار أميركي)، بزيادة قوية نسبتها 18% على أساس سنوي.

 

وجاء النمو الذي حققته الشركة في الإيرادات مدفوعاً بقطاع خدمات حقول النفط وقطاع الحفارات البحرية ذاتية الرفع اللذان حققا على التوالي ارتفاعاً بنسبة 45% و31%.

 

وقال عبدالرحمن عبدالله الصيعري الرئيس التنفيذي لشركة أدنوك للحفر: «يعكس الأداء المالي القوي لشركة ‘أدنوك للحفر’ خلال النصف الأول من عام 2023 التزامنا باستراتيجية توسعة أسطول الشركة من الحفارات وتوسيع نطاق ما نقدمه من خدمات مع تحسين هوامش الربح من خلال أداء التكلفة القوي. وعرفت إيرادات قطاع خدمات حقول النفط في الفترة نفسها زيادة وصلت نسبتها إلى 45% على أساس سنوي مع هوامش قوية. كما تمكنت الشركة من تحقيق تقدم ملموس فيما يخص أهداف برنامج توسعة أسطولها من الحفارات بتوقيع اتفاقيات لبناء 16 منصة حفر برية تعمل بالطاقة الهجينة، والتي تشكل عنصراً محوريا ًإضافياً ضمن استراتيجية الشركة للحد من الانبعاثات». وأضاف: «يدعم أداء الشركة المالي القوي والدائم التطور سياستنا لتوزيعات الأرباح التصاعدية ونتوقع لتوزيعات الأرباح المؤقتة لهذا العام أن تأتي منسجمة مع هذه السياسة، الأمر الذي يعكس التزامنا المستمر بتوفير قيمة مستدامة لمساهمينا».

 

وفي سياق متصل، حققت الأرباح قبل خصم الفوائد والضريبة والاستهلاك والإطفاء خلال النصف الأول من هذا العام ارتفاعاً قوياً لتصل إلى 2.49 مليار درهم (677 مليون دولار أميركي) بزيادة نسبتها 17% على أساس سنوي، وذلك بسبب الزيادة في الإيرادات إلى جانب تحقيق وفرات كبيرة في التكلفة، مما أدى إلى تحقيق هامش استثنائي في الأرباح قبل خصم الفوائد والضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 47%.

 

كما دفعت استراتيجية الشركة ضمن برنامجها لتوسعة أسطولها من الحفارات وتوسعة نطاق ما تقدمه من خدمات بصافي الأرباح إلى الارتفاع ليصل إلى 1.64 مليار درهم (446 مليون دولار أميركي)، بزيادة قوية نسبتها 18% على أساس سنوي.

 

وبدورها سجلت إيرادات الربع الثاني نمواً بنسبة 8% على أساس سنوي لتصل إلى 2.66 مليار درهم (724 مليون دولار أميركي) وبزيادة نسبتها 1% مقارنة بالربع الأول.

 

وارتفعت أيضاً الأرباح قبل خصم الفوائد والضريبة والاستهلاك والإطفاء في الربع الثاني بنسبة 15% على أساس سنوي وبنسبة 3% مقارنة بالربع السابق لتصل إلى 1.26 مليار درهم (344 مليون دولار أميركي)، مما أدى إلى تحقيق هامش أرباح قبل خصم الفوائد والضريبة والاستهلاك والإطفاء بنسبة 48%، أو 3 نقاط مئوية أعلى على أساس سنوي.

 

كما ارتفع صافي أرباح الربع الثاني بنسبة 12% على أساس سنوي وبزيادة نسبتها 4% مقارنة بالربع الأول لتصل إلى 836 مليون درهم (228 مليون دولار أميركي). وظلت إيرادات قطاع خدمات الحفر البرية عموماً في مستوياتها خلال النصف الأول من عام 2023 عند 2.57 مليار درهم (701 مليون دولار أميركي) مقارنة بالعام الماضي.

 

كما أن الارتفاع الذي سجلته إيرادات هذا القطاع، مدفوعة بدخول حفارات جديدة ضمن أسطول الشركة التشغيلي خلال النصف الثاني من عام 2022، سببه انخفاض السداد السنوي لمطالبات ارتفاع التكلفة ولاسيما الانخفاض في أسعار الديزل.