نائب عراقي يدعو إلى إيقاف أنشطة كويتية للإستكشاف النفطي قرب الممرات البحرية العراقية في الخليجنائب عراقي يدعو إلى إيقاف أنشطة كويتية للإستكشاف النفطي قرب الممرات البحرية العراقية في الخليج

حذر نائب في البرلمان العراقي من أن  السلطات الكويتية باشرت بإقامة منصة حفر واستكشاف عن النفط الخام بالمنطقة التجارية بين العراق والكويت في مياه الخليج جنوبي البلاد.

وقال النائب عامر عبد الجبار لصحيفة “الصباح” الرسمية الصادرة الأحد، “إن مباشرة الكويت بإقامة منصة حفر واستكشاف للنفط بالمنطقة التجارية البحرية، لابد أن تواجه بإجراءات قانونية وتحركات دبلوماسية لرفع التجاوزات الكويتية البحرية”.

ودعا الحكومة العراقية إلى “إلغاء  الأوامر الصادرة في ظل حكومة تصريف الأعمال السابقة (حكومة مصطفى الكاظمي) وإيقاف محضر الاجتماع الموقع بين وزارتي النقل العراقية والكويتية في آب/أغسطس من العام الماضي الخاصة بالأنشطة البحرية والتجارية بالمياه الإقليمية والتجارية في الخليج العربي لتجنب الأضرار الاقتصادية والسيادة التي تلحق بالبلاد”.

وبحسب الصحيفة فإن موقع منصة الحفر والاستكشاف الكويتية تقع جغرافيا بين القناة الملاحية المؤدية من و إلى الموانئ التجارية العراقية في أم قصر بمياه الخليج  والموانئ النفطية في مينائي البصرة والعمية ومنصات التصدير فضلا عن كاسر الأمواج لميناء الفاو التجاري.

وكان العراق قد كشف منذ سنوات أنه يعتزم البدء بعمليات التنقيب عن النفط الخام في المياه الإقليمية العراقية في الخليج بالاستعانة بشركات عالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *