شهدت محكمة مصرية واقعة غريبة، حين ترافع محامٍ مخمور عن متهم في قضية مخدرات، قبل أن تلاحظ هيئة المحكمة حقيقة الوضع.

 

وفي التفاصيل، قررت محكمة جنايات الإسكندرية حبس المحامي لمدة 4 أيام وعرضه على جهات التحقيق بتهمة “عدم احترام هيئة المحكمة”.

 

وذكرت وسائل إعلام محلية أن المحامي المشار إليه ترافع في إحدى قضايا المخدرات المنظورة أمام المحكمة، وكان في حالة سكر وبدا “مخمورًا”.

 

فيما ذكر موقع “القاهرة 24” الإخباري أن المحامي تناول بعض المشروبات الكحولية داخل إحدى قاعات المحكمة الابتدائية، دون توضيح ما إذا كان ذلك في الواقعة الأخيرة.

 

من جهته، طلب قاضٍ في محكمة جنايات الإسكندرية صحيفة الحالة الجنائية للمحامي المذكور، وطلب الاستعلام عن كاميرات المراقبة في محل الواقعة، وأن يراعى تجديد حبسه في الميعاد القانوني.

 

وحدثت الواقعة داخل محكمة جنايات الإسكندرية التي كانت تنظر قضية مخدرات والمقيدة جنايات العامرية ثان، فيما ترافع المحامي عن المتهم بالاتجار بالمخدرات، ووجهت للمحامي تهمة “عدم احترام قانون المرافعة”.

 

وقررت هيئة المحكمة إيداع المحامي قفص الاتهام، وعرضه على جهات التحقيق، مع إخضاعه لتحليل المخدرات لبيان مدى سلامته وإذا ما كان تعاطى مواد مخدرة أو مشروبات كحولية من عدمه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *