قالت صحيفة (يسرائيل هيوم) الإسرائيلية، مساء الأحد، بأن أطباء مستشفى “شيبا-تل هشومير” زرعوا جهاز استشعار تحت الجلد في جسد رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو.

 

وأضافت الصحيفة أن جهاز الاستشعار تحت الجلد هو “جهاز صغير بحجم فلاش USB مصمم لتشخيص وتحديد عدم انتظام ضربات القلب”.

 

وتابعت: تتم عملية الزرع هذه عندما يعاني المريض من أعراض مثل الضعف غير المبرر وفقدان الوعي غير الواضح والإغماء الذي لا يستطيع الأطباء العثور على تفسير له في الفحوصات الروتينية التي يتم إجراؤها في المستشفى.

 

وخرج نتنياهو من المستشفى ظهر أمس الأحد، بعد أن خضع لفحوصات طبية إضافية صباح اليوم.

 

ودخل نتنياهو المستشفى مساء السبت، بناءً على توصية الأطباء، وبقي الليلة الماضية تحت المتابعة في قسم أمراض القلب في مستشفى شيبا-تل هشومير.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *