تظاهر العشرات من أهالي مدينة همدان غربي إيران، لليوم الثاني، مرددين هتافات مناهضة للنظام وسلطات المحافظة، وذلك للاحتجاج على استمرار أزمة المياه بعد مرور 8 أيام على أزمة مياه الشرب.

وتظاهر عشرات الأهالي مساء أمس الاول، ورددوا شعارات مثل “الموت للمسؤول غير الكفء” احتجاجاً على أزمة نقص المياه وعدم الوفاء بوعود المسؤولين الحكوميين، بحسب موقع “إيران إينترنشنال”.

وفي الليلة الثانية من مسيرتهم الاحتجاجية، رددوا هتافات مثل “المسؤول عديم الكفاءة، اخجل اخجل”، “الإيراني يموت ولا يقبل الإذلال”، وذلك بسبب أزمة نقص المياه واستمرار انقطاع مياه الشرب في هذه المدينة.

وظهر عدد من المتظاهرين بأوعية مياه فارغة في التجمع مساء الأربعاء، وحاولت قوات الشرطة في بعض أجزاء من المدينة منع زيادة عدد المتظاهرين أثناء تعاملها مع المحتجين.

ونشر أحد الناشطين على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مقطع فيديو يوضح تظاهر العشرات من الإيرانيين بسبب أزمة المياه ونقص الخدمات.