أكد وزير الخارجية الصيني أن بلاده تجري اتصالات مع الأطراف المعنية في التصعيد بين إسرائيل وغزة، مشيراً إلى أنها ستشارك بنشاط في المشاورات الطارئة بمجلس الأمن.

وطالب وزير الخارجية الصيني اليوم الجمعة، الدول المعنية تجنب التسبب في توجيه ضربة أكبر للأمن الدولي والإقليمي، في إشارة إلى الصراع الدائر في غزة.

وأضاف أن السبب الجذري للمشكلة يكمن في التأخير الطويل في تحقيق تطلعات فلسطين في إقامة دولة مستقلة والتقاعس عن معالجة الظلم التاريخي الذي تعرض له الفلسطينيون.

كذلك شدد على إدانة بكين لجميع الأعمال التي تضر بالمدنيين وتعارض أي انتهاكات للقانون الدولي، مطالباً الأمم المتحدة أن تضطلع بدورها في حل القضية الفلسطينية وأن يكون مجلس الأمن الدولي أكثر مسؤولية.

وقال إن بلاده ستقدم مساعدة إنسانية طارئة لقطاع غزة والسلطة الوطنية الفلسطينية من خلال قنوات الأمم المتحدة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *