توجهت الباخرة السعودية الإغاثية الثالثة ضمن الجسر البحري لإغاثة الشعب الفلسطيني في قطاع غزة السبت، من ميناء جدة الإسلامي إلى ميناء بورسعيد بمصر، وتحمل على متنها 1246 طناً من المستلزمات الطبية والمواد الغذائية والإيوائية.

 

 

وغادرت الباخرة التي ارسلها مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية، ميناء جدة وعلى متنها 300 حاوية كبيرة منها 200 حاوية تشتمل على مواد ومستلزمات طبية لسد احتياج المستشفيات في غزة، و100 حاوية تشتمل على المواد الغذائية الأساسية وحليب الأطفال المجفف وكذلك مواد إيوائية، تمهيداً لنقلها إلى المتضررين من الشعب الفلسطيني داخل قطاع غزة.

 

وتأتي هذه المساعدات في إطار دور السعودية التاريخي بالوقوف مع الشعب الفلسطيني في مختلف الأزمات والمحن التي تمر به.