زعم الجيش الإسرائيلي، صباح اليوم الجمعة، بأن قوات تابعة له، توغت خلال 24 الماضية، في وسط قطاع غزة، قبل أن تغادر دون “وقوع خسائر”.

 

Thank you for reading this post, don't forget to subscribe!

 

وقال المتحدث باسم الجيش في تغريدة عبر منصة (إكس)، إن قوات مشاة، ومدرعات وهندسة تابعة لـ “فرقة 36” وبمرافقة طائرات مسيّرة من دون طيار ومروحيات قتالية تابعة له، توغلت خلال آخر 24 ساعة في وسط قطاع غزة.

 

وأضاف بأنه “كجزء من عملية التوغل، شنت طائرات ومدفعيات تابعة للجيش غارات على أهداف تابعة لحماس في حي الشجاعية وفي أنحاء القطاع”.

 

في إطار النشاط هاجمت قوات جيش الاحتلال، وفق زعم المتحدث، عشرات الأهداف للمقاومة الفلسطينية، منها منصات لإطلاق الصواريخ المضادة للدروع ومقرات القيادة العملياتية وكذلك مقاومين تابعين لحركة حماس.

 

وتابع: بأن القوات المتوغقة غادرت المنطقة بعد استكمال المهمة دون وقوع خسائر في صفوفها، وفق زعمه.

 

يشار إلى أن هذه المرة الثانية خلال يومين يعلن فيها جيش الاحتلال توغل قوات له لمناطق في القطاع، حيث زعم صباح أمس الخميس بأنه توغل الليلة قبل الماضية للقطاع شمال قطاع غزة.