على مدار اليومين الماضيين، شغلت صور ومقاطع فيديو كوبري سميرة موسى قطاعا كبيرا من المصريين، وسط انتقادات لارتفاعه الشاهق.

 

وعلى مواقع التواصل الاجتماعي، حاول البعض التشكيك في مطابقة كوبري سميرة موسى للمواصفات الهندسية، قبل أن يدخل الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على خط الجدل.

ما حقيقة ارتفاع كوبري سميرة موسى في مصر؟

وسرعان ما تبين أن الصور ومقاطع الفيديو جاءت من زوايا مقربة لإظهار كوبري سميرة موسى بشكل يدعو للاستغراب لفرط ارتفاعه، فضلا عن استخدام برامج “فوتوشوب” لتغيير طبيعة الصور.

ويعد الكوبري أحد المحاور المرورية المهمة التي نفذتها الحكومة المصرية خلال الفترة الأخيرة، ويحقق هذا الكوبري الربط مع شبكة الطرق الضخمة التي تطورها مصر مؤخرا، كما أنه ينقل الحركة من جنوب القاهرة إلى مناطق التجمع الأول والتجمع الثالث وطريق السويس والمقطم.

وردا على محاولات التشكيك في السلامة الإنشائية، قال المهندس أنور أمين، مدير الشركة المنفذة لكوبري سميرة موسى، في تصريحات تلفزيونية، إن تصميمه جاء موازيا للطريق الدائري، موضحا أنه مكون من 10 حارات، ويأتي الطلوع والنزول بميل 6%، وهي النسبة الطبيعية.

 

 

كوبري سميرة موسى.. تعليق من السيسي

وعلق الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي على صورة الكوبري المتداولة، قائلًا خلال كلمته في افتتاح المؤتمر الاقتصادي مصر 2022، الأحد، إن “حالة التشكيك موجودة ضد مصر منذ 80 سنة”.

فيما أكد رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، أن حكومته تتعرض لحملات تشويه وانتقادات بسبب سرعة تنفيذ المشروعات، مشيرًا إلى ما أثير حول كوبري سميرة موسى، مؤكدًا أن الصور “غير صحيحة ومعدلة ببرامج الفوتوشوب”.

وقبل أسابيع، تداول مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي صورة للطريق الدائري الأوسطي في مدينة الشروق، مع انتقادات لإنشاء التفافين على جانبي الطريق، وتبين لاحقًا أن الالتفافين المزعومين نفقان أسفل الطريق للراغبين في العودة وتعد من أعلى معايير أمان هذه الطرق لمنع الحوادث.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *