أفاد مصدر أمني، اليوم الثلاثاء، بإسقاط طائرة مسيرة مجهولة الهوية كانت تحلق فوق المنطقة الرئاسية ببغداد.

 

Thank you for reading this post, don't forget to subscribe!

وقال المصدر إن “طائرة مجهولة الهوية كانت تحلق فوق المنطقة الخضراء ببغداد تزامن معها سماع دوي صافرات إنذار من قبل السفارة الأمريكية قبل أن يتم إسقاطها”.

وأوضح أن “الطائرة تم إسقاطها عبر أجهزة التشويش لمنظومة السي رام التي تطوق مبنى السفارة الأمريكية”، دون ذكر المزيد من التفاصيل.

وتأتي تلك التطورات عشية انعقاد جلسة البرلمان العراقي بعد تعطيل لعمل المجلس استمر نحو ٣ شهور.

وتضم المنطقة الرئاسية مباني حكومية من بينها مجلس النواب ورئاسة الوزراء وقصور رئاسية ومقار بعثات دبلوماسية.