فيما تحاول  أعلنت أوكرانيا الاثنين أن قواتها استعادت السيطرة على قرية روبوتين الواقعة على الجبهة الجنوبية، وتحاول التقدم هناك.

كما كشفت عن سقوط قتيلين وعدد من الجرحى في ضربة صاروخية روسية استهدفت منشأة صناعية ليلا في منطقة بولتافا (وسط).

وقال مدير مكتب الرئاسة الأوكرانية أندريه يرماك على وسائل التواصل الاجتماعي إن “الروس نفّذوا ضربة صاروخية على قرية غوغوليف.. في منطقة بولتافا”، مضيفا أن الضحايا هم موظفو منشأة نفطية تم استهدافها.

في الأثناء، قالت نائبة وزير الدفاع الأوكراني غانا ماليار في تصريحات نقلها التلفزيون اليوم “تم تحرير روبوتين. قواتنا تتقدم جنوب شرق روبوتين وجنوب مالا توكماشكا”.

وتقع القريتان في منطقة زابوريجيا التي أعلن الكرملين ضمها العام الماضي رغم عدم السيطرة عليها عسكريا.

قتال عنيف للغاية

 

وذكرت ماليار الاثنين بأن القوات الأوكرانية تتقدّم جنوب باخموت واستعادت كيلو مترا مربّعا هناك خلال الأسبوع الأخير من القتال.

كما أقرّت بأن القوات الروسية تضغط لاستعادة مناطق في شمال شرق أوكرانيا، واصفة القتال الدائر خلال الأسبوع الماضي في منطقة خاركيف بأنه “عنيف للغاية”.

وأطلقت كييف هجوما مضادا في حزيران/يونيو بعد حصولها على أسلحة غربية وإعداد وحدات هجومية.

الهجوم الأوكراني المضاد لم يحقق نتائجه

لكن التقدم على الجبهة الجنوبية محدود ما يثير نقاشات سياسية بشأن نجاح الهجوم.

وتصطدم القوات الأوكرانية بخطوط دفاع روسية تشمل خنادق وحقول ألغام بعمق كيلومترات، وتمكنت من استعادة بعض القرى في الجنوب بينما ضغطت على أطراف باخموت شرقا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *