قال ينس ستولتنبرج الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (ناتو)، الأحد، إن استخدام موسكو أسلحة نووية في أوكرانيا، “سينعكس عليها بعواقب وخيمة”.

 

Thank you for reading this post, don't forget to subscribe!

وتابع في تصريحات صحفية نقلتها “رويترز”، “أفضل طريقة للرد على ضم روسيا للأراضي الأوكرانية هي الاستمرار في دعم كييف”.

وتابع “أي هجوم متعمد على البنى التحتية للدول الأعضاء في الحلف سيقابل برد حازم وموحد”.

ومضى قائلا “سيطرة أوكرانيا على منطقة ليمان يؤكد إحراز كييف تقدم وأنها قادرة على دفع القوات الروسية للتراجع”.

أمين عام الناتو قال أيضا، “تصريحات الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، بشأن استخدام الأسلحة النووية خطيرة ومتهورة”.

وفي خطابه بمناسبة ضم أراضي أوكرانية، قال بوتين إن أمريكا خلقت سابقة باستخدامها الأسلحة النووية في نهاية الحرب العالمية الثانية.

هذا التصريح على وجه التحديد، نظر إليه باحثون غربيون على أنه تلميح لإمكانية استخدام روسيا أسلحة نووية في أوكرانيا.

وتزداد المخاوف من هذا السيناريو مع تقدم القوات الأوكرانية على الأرض، إذ أعلنت كييف، الأحد، استعادة بلدة ليمان الاستراتيجية في منطقة دونيتسك (شرق) التي ضمّتها روسيا ضمن أربعة مناطق بشرق وجنوب أوكرانيا.